a9lamecasa

25 mai 2010

الدار البيضاء عبر التاريخ

"أنفا" أو "أنافا" أو "انفي"... تسميات مختلفة وردت في المصادر التاريخية القديمة للإشارة إلى الحاضرة التي ظهرت في المكان الحالي للدار البيضاء. وينسبها ابن الوزان (ليون الإفريقي) إلى الرومان، كما ينسبها آخرون إلى الفينيقيين. ولكن غالب المؤرخين يذهبون إلى أن مؤسسيها هم "البرابرة" الزناتيون.
وقد اشتهرت "آنفا' لحقبة من الزمان بعلمائها وجنودها وتجارتها المزدهرة..
وبقيت "أنفا" خلال حكم المرينيين مدينة صغيرة مفتوحة على التجارة البحرية مع الخارج لاسيما مع الإسبان والبرتغال. كما كان سكانها بحارة يمارسون القرصنة ويهاجمون بصفة خاصة السفن البرتغالية.
مما أثار حفيظة البرتغاليين الذين نظموا هجوما على المدينة وقاموا بتدميرها عن آخرها سنة 1486.
وقد حاول البرتغاليون سنة 1515 بناء قلعة محصنة، لكن هزيمتهم على يد المرينيين جعلتهم يتخلون عن ذلك.
ويبدو أن "أنفا" قد اندثرت بدون أن تترك أي أثر سوى ضريح "سيدي علال القيرواني" بوصفه شاهدا على حضارة مشرقة.
وفي عهد الدولة العلوية إبان حكم السلطان "سيدي محمد بن عبد الله" (1757-1790) أعيد بناء المدينة، وأصبحت تحمل اسم " الدار البيضاء" أو "كازابلانكا" حسب النعت الإسباني. وبفضل الضرائب المفروضة على قبائل "الشاوية" استطاع السلطان سيدي محمد بن عبد الله بناء قلعة محصنة لاستقرار الجنود، والتي أصبحت فيما بعد الوجهة المفضلة لقبائل "الشاوية" و"دكالة"..
وحوالي سنة 1830 أخذت التجارة بالدار البيضاء تعرف نموا، والتي ستزدهر في عهد السلطان العلوي "مولاي الحسن الأول" حيث غدت هذه المدينة تستقطب العديد من التجار والحرفيين من مناطق عديدة، وخاصة من مدينتي "فاس" و"مراكش".وفي سنة 1912 تم إنشاء أول ميناء بمقاييس عصرية بالمغرب من طرف الحماية الفرنسية، والذي يمثل منعطفا تاريخيا سيكون له التأثير البليغ على مستقبل المدينة اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا...، حيث سيجعل منها مدينة عصرية وعاصمة اقتصادية.

مؤتمر آنفا

انعقدت ما بين 14 و 24 يناير 1943 بفندق "آنفا" عدة اجتماعات سيكون لها التأثير البليغ في تغيير وجه العالم. إن اللقاء الذي تم التهييء له في سرية تامة من لدن الأمريكيين جمع الوزير الأول البريطاني "وينسطون تشرشيل" والرئيس الأمريكي "روزفيلت" للحديث عن الاستعدادات لنزول قوات التحالف بأوروبا.
ومن أهم المواقع الأثرية التي تضمها المدينة:
• موقع "ليساسفة" يتراوح تاريخه ما بين 5 و 6 ملايين سنة.
• موقع "أهل الغلام" يعود تاريخه إلى حوالي مليونين وخمسمائة ألف سنة، وقد وجدت بهذا الموقع بقايا حيوان "الهيباريون"، وهو جد الحصان الحالي.
• مواقع "أولاد حميدة" تتضمن مواقع عديدة من أهمها:
- موقع "طوما 1" والذي يشهد على بداية استيطان الإنسان للمنطقة منذ حوالي مليون سنة.
- موقع "سيدي عبد الرحمان" ينتمي لنهاية العصر الحجري.

المحمدية

فضالة أعيدت تسميتها بالمحمدية من طرف الملك الراحل محمد الخامس.
ة، كانت تعرف منذ القديم بفضالة إلى أن أعاد تسميتها الملك الراحل محمد الخامس يوم 25 يوليو 1960 بمناسبة وضع حجر الأساس لشركة سمير لتكرير النفط.
المحمدية تتكون من باشويتين وسبع مقاطعات حضرية وثلاثة قيادات على مستوى العمالة. في سنة 2003 عرفت المحمدية تقطيعا إداريا جديدا حيث رأت النور 5 جماعات جديدة وهي: عين حرودة، بني يخلف، الشلالات، سيدي موسى بن على، وسيدي موسى المجدوب.

مديونة



إقليم فتي
إقليم مديونة إقليم تابع لجهة الدار البيضاء الكبرى، أحدث بتاريخ 10 شتنبر 2003 وذلك بناء على المرسوم المتعلق بالتقسيم الإداري الأخير..

النواصر


أحدث إقليم النواصر بمقتضى المرسوم رقم 02-527 الصادر في 10 شتنبر 2003 و الذي بموجبه أصبح هذا الإقليم غير تابع لعمالة الحي الحسني عين الشق التي أحدثت سنة 1991..

عن موقع مدينة الدار البيضاء الرسمي

Posté par a9lamecasa à 20:27 - Commentaires [0] - Permalien [#]